.تحميل العاب

.تحميل العاب
تحميل العاب
إشترك معنا ليصلك جديد الموقع
ضع ايميلك ليصلك الجديد

تحقيق الاهداف

بسم الله الرحمن الرحيم

تحقيق الاهداف وارتباطها بالتنمية البشرية:-

فى البداية ارحب يكل المتابعين والمشاركين فى مدونتى المتواضعة التنمية البشرية واريد ان  اوضح ان الموضوع اليوم ليس مكرر لانى كنت كاتب من قبل  موضوع تحقيق الاهداف والاحلام فى التنمية البشرية ولكن لم اتكلم بطلقاة عن الاهداف خاصة تكلمت فقط عن الاحلام باستفاضة اما لاان فى هذا الموضوع ساتكلم فقط عن الاهداف فالاهداف ليست كلاحلام ,الاحلام شئ نتمنى الوصول اليه ولا بديل عنه فانا ساروى لكم قصة قصيرة عن نفسي شخصيا بمناسبة الاحلام وسنرجع مرة اخرى عن الاهداف وهذه التجربة انتم ايها القرآء جزء منها واهم جزء ايضا .
tanmia-bacharya

منذ الصغر وانا اهوى القراءة فكنت اقراء رجل المستحيل وقصص قصيرة للجيب وادهم الشرقاوى وعندما نضجت الى سن المراهقة بدأت فى قراءة قصص عبير ثم بدأت تخطر لى خواطر رومانسيه فبدأت بالكتابة وكنت احلم ان يكون لى ولو متابع واحد وعندما كنت اقص ما كتبت على اصحابى كانوا لا بفهمون نعم الان اقول كانوا لا يفهمون لكن حينها فقدت الامل لان كل من كان يقرأ كان يقول لى ما هذا السخف الذى تكتبه وكنت احرج ان ارى والدى ما وجاء لى شبح الاحلام

tanmia-bacharya


 اكتب ثم بعد ذلك بحثت عن الكتب الاكثر قراءة فلم استهوى يوسف ادريس ولم يستهونى احسان عبد القدوس وقلت فى نفسي من هؤلاء لاقارن نفسي بهم فهم فوووووق وانا لازلت مجرد قارئ وللاسف تخليت عن حلمى حتى قرأت كتاب الف ليلة وليلة ثم قرأت كليلة ودمنة ثم استهوانى صلاح جاهين ثم قرأت لآنيس منصور وهنا عرفت معنى القراءة الحقيقي ورجع لى حلمى بان اكتب وبالفعل كتبت مرة اخرى ولكن دون فائدة لدرجة اننى فكرت بان اترجم كتاب كليلة ودمنة ولكن للعامية :) تخيلوا معى كتاب كليلة ودمنة بالغة العامية المصرية انها مصيبة ولكن فشلت ومرت الايام وانا اتمنى من قرارة نفسي ان اكون كاتب او اكون مدرس ولكن للكبار ليس مدرس تلاميذ وفى النهاية التى بها بدايتى بدأت العمل فى شركة كمدرب وقلت الان وقت تحقيق الاهداف ونجحت نجاح رهيب وكان التدريب فى التنمية البشرية 
#adsense
وملهمى الدكتور ابراهيم الفقى الذى اكد لى كلام انيس منصور وبعض نظرياتى فى علم النفس والتعامل مع الاخرين واخيرا وليس اخرا رزقت بهذه المدونة البسيطة وعدد صغير جدا من المتابعين الذين بكلمة شكر منهم احس بانى قريب جدا من حلمى وهذه تجربة اذا كنت مهتم وناتج حلم سنين "التنمية البشرية" وهذا تطبيق بسيط للحلم ولكن االهدف من هذا شئ بسيط اين هدفى من هذا الحلم انا اقول لكم احبائى هدفى ان يصبح لدى 300 متابع كل يوم لمواضيعى وسوف اسعى لاحقق هذا الهدف ومن هنا لابد ان نفرق جيدا بين الحلم وتحقيق الهدف فالهدف نتيجة للحلم والعكس ليس صحيح ركز معى فانا احلم بان اكون كاتب

tanmia-bacharya


واصبحت كاتب ولكن هدفى من الكتابة توصيل فكرى لكثير من الناس وهذا هو الفرق فلابد ان تفصل بين الاحلام وتحقيق الاهداف احبائى الان نصل لنهاية الموضوع ومثل ما تعودت ان خير الكلام ما قل ودل والله ولى التوفيق .

شارك هذه الصفحة وتابعنا على صفحاتنا الرسمية
شارك الموضوع →
تابعنا →
إنشر الموضوع →